عام / نائب وزير البيئة والمياه والزراعة يرعي ملتقى الشركات الناشئة في قطاع تقنيات الغذاء

الرياض 06 ذو الحجة 1445 هـ الموافق 12 يونيو 2024 م واس
رعى معالي نائب وزير البيئة والمياه والزراعة المهندس منصور بن هلال المشيطي ملتقى الشركات الناشئة في قطاع تقنيات الغذاء، الذي يعد أحد مسارات برنامج سنبلة المعني بتنمية منظومة ريادة الأعمال في قطاع الزراعة وعدد من أصحاب الاختصاص.
يأتي ملتقى الشركات الناشئة في تقنيات الغذاء كأحد المبادرات المندرجة تحت مضلة برنامج “سنبلة” المعني ببناء منظومة ريادة الأعمال في قطاع الزراعة ، بهدف تمكين رواد الأعمال والشركات الناشئة في قطاع الزراعة والتقنيات الغذائية من لقاء قادة وصناع القرار والمستثمرين في صناعة الأغذية المبتكرة وتمكينهم من بناء العلاقات واستكشاف الفرص الواعدة في القطاع.
وبهذه المناسبة أكد المهندس المشيطي أن وزارة البيئة والمياه والزراعة من خلال اللجنة التوجيهية لريادة الأعمال تولي برامج ومبادرات منظومة ريادة الأعمال القطاعية اهتمامًا واسعًا، إيماناً منها بأن تعزيز نمو الشركات الناشئة في قطاعات البيئة والمياه والزراعة سيكون له الأثر البالغ والمسهم بمشيئة الله تعالى في تحقيق الأمن الغذائي والمائي والبيئي المستدام، وبما ينعكس بدوره على النمو الاقتصادي للمملكة نحو تحقيق أهداف رؤية 2030.
وأوضح أن الابتكار في تقنيات الغذاء، يُشكّل عنصرًا رئيسًا في إيجاد حلولٍ ريادية للتحديات التي تواجه توفير الغذاء حول العالم، وذلك من خلال التحول إلى أنظمة غذائية أكثر استدامة، تواكب الزيادة المتنامية في عدد سكان العالم، مشيرًا إلى أن المملكة تُعوّل كثيرًا على الابتكار وريادة الأعمال للإسهام في رفع الناتج المحلي للقطاع الزراعي، الذي يبلغ (108) مليارات ريال، بالإضافة إلى تحقيق مستهدفات منظومة البيئة والمياه والزراعة، لزيادة كميات الإنتاج، وتوفير (11) مليون طن من السلع الغذائية الأساسية.
وفي السياق ذاته، أوضح وكيل الوزارة للبحث والابتكار الدكتور عبدالعزيز المالك أن الملتقى يعد فرصة استثنائية لتبادل واكتساب الخبرات للشركات الناشئة ورواد الأعمال من خلال تقديم الدعم والتوجيه واقتناص الفرص المتوفرة بكثرة في مجال الزراعة وتقنيات الغذاء لتحقيق الاستدامة الغذائية.
ومن جهة أخرى، أكد مدير عام الإدارة العامة لريادة الأعمال بالوزارة الدكتور علي السبهان أن وجود عدد من قادة وصنّاع السياسات في المنظومة الزراعية، ولقائهم برواد الأعمال والمستثمرين في القطاع الزراعي وتقنيات الغذاء اليوم في ملتقى الشركات الناشئة يعد خطوة مهمة لتحقيق أهداف إستراتيجية منظومة ريادة الأعمال القطاعية والتي من أهمها دعم وتشجيع رواد الأعمال والشركات الناشئة في قطاعات الوزارة لاكتشاف الفرص الواعدة وتقديم الحلول الإبداعية النوعية التي تضمن نجاح أعمالهم.
ومن جهة أخرى، وعلى هامش الملتقى وقعت الوزارة مذكرات تعاون مع كل من وزارة الاستثمار والبرنامج الوطني لتنمية تقنية المعلومات بهدف التعاون فيما يعزز من نمو منظومة ريادة الأعمال والشركات الناشئة في قطاعات الوزارة من خلال برامج ريادة الأعمال.
// انتهى //
14:40 ت مـ
0066