فرنسا تعرب عن قلقها إزاء غارات الاحتلال الإسرائيلي على المدارس في غزة

فرنسا تعرب عن قلقها إزاء غارات الاحتلال الإسرائيلي على المدارس في غزةباريس – 10 – 7 (كونا) —- أعربت فرنسا اليوم الاربعاء عن قلقها الشديد إزاء المعلومات الواردة بشأن غارات الاحتلال الإسرائيلي الأخيرة على مدارس تؤوي نازحين من قطاع غزة.وقالت وزارة الخارجية الفرنسية في بيان لها “إننا قلقون بشأن المعلومات عن ضربات إسرائيلية استهدفت مدارس تؤوي نازحين في غزة ومنها مدرسة تابعة لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا) ومدرسة مرتبطة ب(البطريركية) اللاتينية في القدس”.وأضافت أن “الضربة التي شنها الاحتلال الاسرائيلي على مدرسة (العودة) بمنطقة (عبسان) أمس الثلاثاء وأسفرت عن مقتل عدة أشخاص تعد ثالث ضربة تستهدف مدرسة تؤوي نازحين منذ يوم السبت الماضي داعية إلى الكشف عن ملابسات هذه الضربات.وأكدت الخارجية أنه لا يمكن قبول استهداف مدارس تؤوي نازحين مدنيين فارين بسبب أعمال القتال داعية إسرائيل إلى “احترام القانون الدولي الإنساني احتراما كاملا”.ودعت إلى إيقاف إطلاق نار فوري ومستدام في قطاع غزة باعتباره الحل الوحيد لحماية المدنيين والإفراج عن الأسرى ودخول المساعدات الإنسانية بكميات هائلة من جميع المعابر المؤدية إلى القطاع.ووفق مصادر وزارة الصحة الفلسطينية فإن الاحتلال استهدف أمس الثلاثاء مدرسة في (عبسان) ما أسفر عن استشهاد 25 فلسطينيا وإصابة 52 آخرين.كما قصف الاحتلال الإسرائيلي يوم السبت الماضي مدرسة الجاعوني التابعة للأونروا التي تؤوي نازحين بمخيم النصيرات وسط قطاع غزة ما أسفر عن استشهاد ما لا يقل عن 16 فلسطينيا وإصابة 50 آخرين بجروح.(النهاية)م ع / م خ