‘كليفلاند كلينك – أبوظبي’ ينشئ أول منصة لدعم البرنامج الوطني للتبرع وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية

أبوظبي في 3 يناير/ وام / أنشأ مستشفى كليفلاند كلينك – أبوظبي أول منصة دائمة لبرنامج “حياة” ضمن حرمه ليتمكن المرضى والزوار من التعرف على البرنامج وتسجيل أنفسهم كمتبرعين بالأعضاء.

تأتي المنصة ضمن حملة أبوظبي المجتمعية لدعم البرنامج الوطني للتبرع وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية “حياة” والتي أطلقتها دائرة الصحة في أبوظبي مؤخراً.

دشن المنصة الدكتور خورخيه غوزمان الرئيس التنفيذي لمستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي وقام بالتسجيل كأول متبرع بالأعضاء والأنسجة عبرها وذلك خلال اجتماع نهاية العام الذي جمع جميع موظفي المستشفى وشجع جميع كوادر العمل ومقدمي الرعاية على التسجيل أيضاً كمتبرعين.

يذكر أن دائرة الصحة أطلقت بالتعاون مع عدد من الشركاء الاستراتيجيين حملة أبوظبي المجتمعية لدعم البرنامج الوطني للتبرع وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية “حياة” ضمن فعاليات المؤتمر الدولي لمبادرات التبرع وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية الذي استضافته أبوظبي خلال شهر نوفمبر الماضي.

وقال الدكتور علي العبيدلي رئيس اللجنة الوطنية للتبرع وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية في الدولة “ شهد البرنامج الوطني للتبرع وزراعة الأعضاء والأنسجة البشرية – حياة – نمواً في عدد المسجلين كمتبرعين بعد الوفاة الأمر الذي قاده لتسجيل نتائج لافتة على مستوى عمليات زراعة القلب والرئة والكبد والبنكرياس والكلى”.

من جانبه قال الرئيس التنفيذي لمستشفى كليفلاند كلينك “ ينطوي التبرع الأعضاء والأنسجة البشرية على أهمية كبيرة لما له من دور في تغيير حياة المرضى ومنحهم أملاً جديداً بالحياة لذلك تقع على عاتقنا جميعاً مسؤولية دعمه”.

وأضاف ” تماشياً مع ريادة مركز كليفلاند كلينك للتبرع بالأعضاء في الولايات المتحدة الذي يجسد أحد أكثر برامج التبرع بالأعضاء شمولاً حول العالم أجرى مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي أكثر من 330 عملية جراحية لزراعة الأعضاء منذ دخل برنامج التبرع بالأعضاء بعد الوفاة في الإمارات حيز التنفيذ عام 2017.

وضم البرنامج 124 متبرعاً متوفى في الإمارات وساهمت أعضاؤهم بإنقاذ حياة أكثر من 438 مريض فشل عضوي وسجل البرنامج نمواً لافتاً عاماً تلو الآخر وأجرى حتى تاريخه 166 عملية لزراعة الكلى و136 للكبد، و12 للرئة و12 للقلب و10 للبنكرياس.

وقال الدكتور بشير ر. سنكري رئيس معهد أمراض المسالك البولية معهد التخصصات الجراحية الدقيقة في مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي.. “ نقدم برنامجاً متخصصاً لزراعة مختلف الأعضاء والأنسجة البشرية في الإمارات حيث نقوم بعمليات زراعة القلب وزراعة الرئة المفردة والمزدوجة والكبد والبنكرياس”.

وحقق مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي سلسلة من الإنجازات منذ إطلاق برنامج زراعة الأعضاء في العام 2017 بما يشمل إجراء أول عملية في الإمارات لزراعة أعضاء عديدة شملت القلب والرئة والكبد وأول عملية في الدولة لزراعة مزدوجة لكلية وبنكرياس وأخرى لزراعة كبد وكلية وحتى بعد الوفاة يمكن لشخص واحد إنقاذ حياة ما يصل إلى ثمانية مرضى لذلك نحتاج لنشر هذه الرسالة التوعوية الهامة على نطاق أوسع بين مختلف أفراد المجتمع.