محافظ إربد يزور مكتب مجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في الشمال

إربد 6 أيار (بترا)- اطلع محافظ إربد رضوان العتوم، على الدور الذي يقوم به مكتب ارتباط إقليم الشمال للمجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، مشيدا بالتنظيم والخدمات المقدمة من قبل المجلس في تذليل العقبات والتحديات التي تواجه الأشخاص ذوي الإعاقة.
وقال لوكالة الأنباء الأردنية (بترا) اليوم الاثنين، إن العمل على إنفاذ قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وإصدار البطاقة التعريفية يعتبر خطوة إيجابية في تعزيز حقوقهم ويعكس التزام الحكومة بتحسين حياتهم والمساواة دون تمييز، ما يؤدي إلى دمجهم وتعزيز مشاركتهم الفعالة بالمجتمع.
وأكد أن تعزيز حقوقهم يعد خطوة هامة في مسيرة البناء الاجتماعي والاقتصادي والسياسي والتنمية المستدامة، حيث أن من المهم استمرار الشراكة بين الجهات الرسمية والمجلس الأعلى والمجتمع المحلي في العمل المشترك لتوفير الدعم والفرص المناسبة لهم وضمان تمتعهم بحقوقهم الكاملة.
بدوره، قال مدير المكتب أحمد الخصاونة، إن المجلس يقوم بشراكات فاعلة مع الجهات الوطنية ومنظمات المجتمع المحلي للعمل على إنفاذ القانون.
وأشار إلى أن البطاقة التعريفية هي بطاقة يصدرها المجلس في أقاليم المملكة الثلاثة، تبين نوع وطبيعة وشدة الإعاقة بناء على تقييم من قبل لجان طبية مختصة للحصول عليها ويستعاض بهذه البطاقة عن التقارير الطبية اللازمة للحصول على الخدمات والإعفاءات المنصوص عليها في القانون أو أي تشريع آخر، بناء على تعليمات الجهة المقدمة للخدمة، بحيث لا يتطلب إحضار تقرير طبي حديث في كل مرة يتقدم بها ذو الإعاقة للحصول على الخدمات.
وأوضح أن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة من ضمن أولويات اهتمام الدولة، مؤكدا أهمية دمج ذوي الإعاقة في جميع مناحي الحياة، تنفيذا لأحكام الدستور والقانون.
وأضاف أنه تم تشكيل 6 لجان طبية في كل إقليم ( جسدية، ذهنية، سمعية، بصرية، عصبية، نفسية) لتشخيص كل حالة من الأشخاص ذوي الإعاقة، حيث تضم أطباء من وزارة الصحة والقطاع الخاص.
–(بترا)

س ع/أ م/ف ق
06/05/2024 16:43:00