محمد الرمحي: إعلان 2023 عاماً للاستدامة يعكس دور الإمارات المحوري في مواجهة التحديات العالمية

أبوظبي في 20 يناير/ وام/ قال محمد جميل الرمحي الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” إن إعلان دولة الإمارات عام 2023 عاماً للاستدامة يعكس مدى إدراك قيادتنا الرشيدة لحجم التحديات التي يواجهها العالم والتي تتطلب تحركاً عاجلاً من أجل تفعيل العمل المناخي.
وأضاف الرمحي في تصريحات بهذه المناسبة أن دولة الإمارات اضطلعت بدور رائد ومحوري في مواجهة التحديات العالمية ودفع جهود العمل المناخي حيث أطلقت في عام 2006 شركة أبوظبي لطاقة المستقبل “مصدر” لتصبح فيما بعد شركة عالمية رائدة في قطاع الطاقة المتجددة ومساهماً رئيسياً في تجسيد رؤية دولة الإمارات الساعية إلى بناء مستقبل مستدام يشمل الجميع.
وأشار إلى أن “مصدر” ساهمت بدور حيوي في دعم جهود التنمية الاقتصادية من خلال مشاريعها العالمية المنتشرة في أكثر من 40 دولة، وستواصل دورها في تحقيق أجندة الاستدامة من خلال منصاتها المعرفية كأسبوع أبوظبي للاستدامة الذي اختتم قبل أيام قليلة، وتضمن حوارات فاعلة ونقاشات رفيعة المستوى تمهّد الطريق لاستضافة دولة الإمارات لمؤتمر المناخ COP28 في أواخر العام الحالي.