مسؤول أممي: قصف الاحتلال الإسرائيلي للمساكن في غزة يعرقل أعمال الإغاثة
غزة في 30 يونيو /قنا/ أكد كريس سيدوتي عضو اللجنة الأممية لمنظمة حقوق الإنسان في فلسطين، أن قصف الاحتلال الإسرائيلي للمساكن في قطاع غزة يعرقل عمل الجهات الإغاثية الدولية، في ظل حاجة سكان القطاع الملحة إلى المواد الغذائية والمياه والخدمات الطبية.
ونقلت وكالة الأنباء الفلسطينية وفا عن سيدوتي قوله: “هناك أكثر من 37 مليون طن من الركام بسبب القصف الإسرائيلي للمساكن في قطاع غزة، وهناك إصرارا إسرائيليا شديدا على فرض الكثير من القيود في ظل هذه الظروف الخطيرة، ومنع دخول المساعدات، والمخاطر التي تواجه فرق الدعم بشكل كبير”.
وأوضح أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي تمنع إلى حد كبير منح التصاريح للفرق الطبية والمؤسسات المعنية بحقوق الإنسان والمنظمات الدولية لإدخال المواد الغذائية والمياه والخدمات الطبية إلى المستشفيات في قطاع غزة.
ويواصل الاحتلال الإسرائيلي عدوانه المكثف والشامل وغير المسبوق على قطاع غزة لليوم 268 على التوالي، عبر شن عشرات الغارات الجوية والقصف برا وبحرا، مع ارتكاب مجازر دامية ضد المدنيين الفلسطينيين، وتنفيذ جرائم إبادة في مناطق التوغل، ما خلف عشرات الآلاف من الشهداء والجرحى والمفقودين، وألحق دمارا هائلا بالبنى التحتية والمرافق والمنشآت الحيوية، فضلا عما سببه من كارثة إنسانية غير مسبوقة في القطاع نتيجة وقف إمدادات الغذاء والماء والدواء والوقود بسبب قيود الاحتلال.