مصر تؤكد الحرص على توفير الدعم لمساندة جهود المؤسسات والهيئات المالية العربية

مصر تؤكد الحرص على توفير الدعم لمساندة جهود المؤسسات والهيئات المالية العربيةالقاهرة – 13 – 5 (كونا) — أكدت وزيرة التعاون الدولي المصرية الدكتورة رانيا المشاط اليوم الاثنين الحرص على توفير الدعم للجهود الهادفة لمساندة جهود المؤسسات والهيئات المالية العربية لتحقيق رسالتها التنموية.جاء ذلك في بيان للوزيرة المشاط بمناسبة استضافة مصر الاجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية للعام الحالي في 22 مايو الحالي بمشاركة وفد من دولة الكويت بهدف تعزيز التعاون العربي المشترك في مجال التنمية تعهدت خلاله بتقديم التيسيرات المطلوبة لخروج الاجتماعات في أفضل صورة ممكنة.وقالت إن مؤسسات التمويل والصناديق العربية شريك رئيسي لبلادها في دفع جهود التنمية موضحة وجود تكامل بين مؤسسات التمويل العربية وشركاء التنمية الدوليين من أجل تعزيز آليات التمويل والدعم الفني المتاحة للدول المختلفة.وأعربت المشاط عن تطلعها أن تثمر تلك الاجتماعات التي ستعقد بمصر للمرة الأولى عن مخرجات تعزز الجهود المبذولة من المؤسسات المالية العربية لتنسيق الرؤى ودعم الجهود العربية في تحقيق التنمية المستدامة.وبحسب البيان سيشارك رؤساء ومسؤولو المؤسسات المالية العربية ووزراء المالية والاقتصاد العرب ومحافظو البنوك المركزية العربية ومسؤولو المؤسسات الإقليمية والدولية في الاجتماعات التي ستعقد في العاصمة الإدارية.ومن المقرر أن تعقد اجتماعات لكل من مجلس محافظي الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي ومجلس مساهمي المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات.كما ستعقد اجتماعات لمجلس محافظي صندوق النقد العربي ومجلس محافظي المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في إفريقيا ومجلس محافظي الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي ومجلس وزراء المالية العربية.وأوضح البيان أن تلك الاجتماعات تعد “منصة موحدة للمؤسسات المالية العربية لمناقشة أبرز القضايا والموضوعات المالية والاقتصادية والتنموية على المستويين الإقليمي والعالمي”.وأكد أن الاجتماعات ستقيم ما تحقق من إجراءات وخطوات في سبيل دعم التنمية العربية ومناقشة الخطط المستقبلية في ضوء الجهود المشتركة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة والتحديات التنموية وتعزيز الشراكات الإقليمية بين الاقتصاديات العربية.وأشار إلى مباحثات ثنائية ومتعددة الأطراف ستعقد بين وزراء المالية والاقتصاد العرب الذين يمثلون بلدانهم ورؤساء مجالس إدارة الهيئات المالية العربية ومحافظي المصارف المركزية العربية ومديري مؤسسات التمويل العربية.ولفت البيان إلى مشاركة ممثلين عن صندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي ومجموعة البنك الإسلامي للتنمية وخبراء ومختصين في المجالين المالي والاقتصادي في الاجتماعات مضيفا أنه سيتم احتضان مراسم توزيع (جائزة عبداللطيف يوسف الحمد التنموية في الوطن العربي).وشهدت تلك الاجتماعات على مدار السنوات الماضية اهتماما بمشاركة صناع القرار بالمنطقة العربية كونها تعد “منصة عربية” يتم خلالها مناقشة أبرز الموضوعات المالية والاقتصادية وتقييم الإنجازات والخطط والاستراتيجيات المستقبلية في مجالات التنمية المستدامة على الساحتين الإقليمية والدولية وأثرها على الاقتصاديات العربية. (النهاية)م م / ض ح