مفوضية اللاجئين وجمعية النوري يوقعان إتفاقية ب 500 ألف دولار لدعم اللاجئين السوريين في الاردن

مفوضية اللاجئين وجمعية النوري يوقعان إتفاقية ب 500 ألف دولار لدعم اللاجئين السوريين في الاردنمن سلمان المطيريالكويت – 30 – 5 (كونا) —- وقعت (المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين) و(جمعية الشيخ عبدالله النوري الخيرية) اليوم الخميس إتفاقية شراكة تعد الرابعة لدعم الأسر السورية اللاجئة في الأردن متمثلة بمنحة نقدية تقدر ب 500 ألف دولار أمريكي وتهدف لتمكين 400 عائلة سورية من تغطية احتياجاتها الأساسية لمدة ستة أشهر مقبلة.وأكد رئيس مجلس إدارة جمعية النوري الخيرية المهندس جمال النوري لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) على هامش التوقيع حرص الجمعية على استمرار الشراكة الاستراتيجية مع (مفوضية اللاجئين) لما تتمتع به من “مهنية عالية” تهدف لتسيير الأعمال إنسانية بشكل أفضل ومزيدا من النجاحات الميدانية لمساندة النازحين واللاجئين حول العالم. وقال النوري إن اتفاقيات التعاون التي تمت بين الجمعية والمفوضية خلال الأعوام الثلاثة الماضية استفاد منها ما يتجاوز 7200 عائلة سورية لاجئة.وكشف أن القيمة التقديرية لمجموع الاتفاقيات الأربعة مع (مفوضية اللاجئين) تقدر بنحو مليونين ونصف دولار أمريكي صرفت بشكل نقدي تلبية للأسر السورية الأكثر احتياجا في الأردن مشددا على أن الجمعية مستمرة بدعمهم اللاجئين السوريين القاطنين في الاردن ولبنان وتركيا الى جانب الداخل السوري حتى انجلاء الأزمة الانسانية هناك.ومن جهتها قالت ممثلة المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين بدولة الكويت نسرين ربيعان في تصريح مماثل ل(كونا) إن الاتفاقية الهادفة لمنح مساعدات نقدية مباشرة ل400 أسرة سورية لاجئة في الاردن من أجل اعانتهم في سبل العيش الكريمة تعكس عمق الشراكة مع جمعية النوري الخيرية وتمثل امتدادا لعطاء دولة الكويت الإنساني في مجال إغاثة منكوبي الحروب والأزمات حول العالم.وأوضحت ربيعان أنه ومع تزايد وتيرة الأحداث الإنسانية في المنطقة قل التركيز على أوضاع اللاجئين السوريين في المناطق القريبة من سورياالأمر الذي قد يولد كارثة إنسانية لا سيما أن اللاجئين السوريين في الاردن يبلغ عددهم نحو 700 ألف لاجئ وهم بحاجة إلى نحو 55 مليون دولارا امريكيا لتحسين اوضاعهم المعيشية.وأعربت عن شكرها للحكومة والشعب الكويتي وجمعية النوري الخيرية على تقديم الدعم الإنساني للاجئين السوريين في الاردن واعطاءالثقة للمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.ومن جهته أكد نائب ممثل مكتب المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في الاردن مايكل ديلاميكو ل(كونا) على أن الاتفاقية المتمثلة بالمنح النقدية تعد خطوة مهمة نحو تلبية الاحتياجات الأساسية والملحة للأسر السورية اللاجئة في الاردن لا سيما مع تفاقم الوضعالانساني الراهن هناك.(النهاية) س ل م