ناسداك دبي ترحب بثلاث إصدارات صكوك جديدة من إندونيسيا بقيمة 2.35 مليار دولار

دبي في 10 يوليو /وام/ رحّبت ناسداك دبي، بثلاثة إصدارات لصكوك صادرة من قبل جمهورية إندونيسيا، بقيمة إجمالية تبلغ 2.35 مليار دولار، في إطار برنامجها لإصدار شهادات الائتمان بقيمة 35 مليار دولار.
ووفق بيان صادر اليوم، عززت هذه الصكوك من مكانة دبي كمركز محوري في العالم لإدراج الصكوك، إذ بلغت القيمة الإجمالية للصكوك المدرجة 96.39 مليار دولار، فضلا عن تعزيز العلاقات الوثيقة بين دبي وإندونيسيا.
وتشمل إدراجات الصكوك الثلاثة شهادات ائتمان بقيمة 750 مليون دولار مُستحقة في عام 2029، وشهادات ائتمان بقيمة مليار دولار مُستحقة في عام 2034، إلى جانب شهادات ائتمان هي عبارة عن صكوك خضراء بقيمة 600 مليون دولار وتستحق في عام 2054.
ويعكس إدراج هذه الصكوك في ناسداك دبي، مكانة جمهورية إندونيسيا كأحد المُصدرين الرئيسين للصكوك في البورصة، مع 20 إدراجا بقيمة إجمالية تبلغ 24.1 مليار دولار.
تصل القيمة الإجمالية للشركات المدرجة في ناسداك دبي إلى 134.1 مليار دولار، في حين بلغت قيمة الصكوك المدرجة في البورصة 93.89 مليار دولار.
وتستقطب ناسداك دبي إيضا الإدراجات ذات الصلة بالممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG)، حيث بلغة قيمتها الإجمالية 29.75 مليار دولار، منها 19.7 مليار دولار من الإدراجات الخضراء في البورصة.
واحتفالا بهذه المناسبة، قرع سعادة حسين باجيس، سفير جمهورية إندونيسيا لدى دولة الإمارات العربية المتحدة جرس افتتاح جلسة التداول في ناسداك دبي، إلى جانب كل من إيكو إن إم سابوترو، الملحق المالي في السفارة الإندونيسية في أبوظبي ممثِّلا حكومة جمهورية إندونيسيا، وحامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي وسوق دبي المالي.
وقال سعادة حسين باجيس، “يشرفنا أن نشهد إدراج سلسلة جديدة من الصكوك المدرجة من قبل جمهورية إندونيسيا في ناسداك دبي، حيث استقطبت هذه الإصدارات اهتماما واسعا من مختلف أنواع المستثمرين والمناطق الجغرافية، ما يعكس الجاذبية الاستثمارية القوية والثقة العالية على مستوى الأسواق في اقتصاد إندونيسيا.
وأضاف “إصدار الصكوك الخضراء التي تمتد لثلاثين عاما فهي دليل ملموس على تفاني الجمهورية الإندونيسية والتزامها طويل الأمد بالتمويل الأخضر والمستدام لمواجهة تأثيرات التغير المناخي”.
من جانبه، قال حامد علي، الرئيس التنفيذي لناسداك دبي وسوق دبي المالي: “يسرّنا أن نرحب بإدراج أحدث سلسلة من إصدارات الصكوك لجمهورية إندونيسيا في ناسداك دبي، فهذه الإصدارات لا تعكس أهمية دبي كمركز محوري للتمويل الإسلامي فحسب، ولكنها أيضا تعزز العلاقات الاقتصادية بين دولة الإمارات وإندونيسيا، وعلاوة على ذلك، فإن الطلب القوي على هذه الإصدارات يعكس ثقة المستثمرين الدوليين في أسواق المال بدبي، ما يدل على التزام ناسداك دبي بتوفير منصة قوية لمُصدري الصكوك والمستثمرين على حد سواء”.