وزيرا خارجية مصر وموريتانيا يبحثان قضايا عربية وإفريقية

وزيرا خارجية مصر وموريتانيا يبحثان قضايا عربية وإفريقية القاهرة – 24 – 1 (كونا) — بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري مع وزير الشؤون الخارجية والتعاون والموريتانيين في الخارج بموريتانيا محمد ولد مرزوك اليوم الأربعاء التنسيق المستمر بشأن القضايا العربية والإفريقية ذات الاهتمام المشترك.وذكرت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها أن اللقاء تناول العديد من القضايا المهمة والحيوية على الساحة الأفريقية والإقليمية والدولية وفي مقدمتها الحرب في قطاع غزة والوضع في السودان والصومال وأمن البحر الأحمر والوضع السياسي والأمني في منطقة الساحل الإفريقي.وقال البيان إن اللقاء شهد توافقا حيال بذل الجهود الحثيثة لإيجاد حلول ناجعة لتلك القضايا من أجل صون استقرار القارة الأفريقية والشرق الأوسط.وأضاف أن الوزير شكري أعرب خلال اللقاء عن التطلع إلى تعزيز تعاون مصر مع الرئاسة الموريتانية للاتحاد الإفريقي وذلك في إطار رئاسة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي للجنة التوجيهية لرؤساء دول وحكومات وكالة الاتحاد الأفريقي للتنمية (النيباد).من جانبه أكد ولد مرزوك العلاقة الأخوية الخاصة التى تجمع بين مصر وموريتانيا تاريخيا والتي تلقي بظلاها دائما على كثافة الزيارات المتبادلة والتشاور المستمر تجاه التحديات المشتركة والتضامن في مواجهة تلك التحديات.وذكر البيان أن الوزيرين استعرضا مجالات التعاون المتنوعة بين البلدين ولاسيما في مجالات التدريب والنقل والتعليم ومكافحة الإرهاب والموقف بشأن تبادل تأييد الترشيحات الدولية للبلدين. (النهاية)ع ف ف / ه س ص