وزيرة التنمية تبحث مع نظيرتها المصرية تلبية احتياجات أبناء شعبنا المتواجدين في مصر جراء العدوان

  القاهرة 9-6-2024 وفا- بحثت وزير التنمية الاجتماعية سماح حمد، مع وزيرة التضامن الاجتماعي في جمهورية مصر العربية نيفين القباج، في القاهرة، آلية التعاون من أجل زيادة المساعدات والدعم لأبناء شعبنا المتواجدين في مصر جراء عدوان الاحتلال الماواصل على القطاع. وتناول الجانبان سبل توفير المساعدات وتلبية احتياجات أبناء الجالية الفلسطينية والأسر المتواجدة في دولة مصر، كذلك الأطفال الجرحى الذين يتلقون العلاج هناك. وبحث الطرفان إمكانية تقديم المساعدات الإنسانية لهؤلاء من شاحنات المساعدات العالقة في الطرف المصري. وشكرت حمد نظيرتها المصرية على جهودها الحثيثة من أجل توفير المساعدات، مشيدة بالدور الذي تلعبه مصر حكومة وشعبا لدعم أبناء شعبنا. بدورها، أكدت الوزيرة القباج دعم كافة القرارات ذات الصلة بدعم قطاع غزة. واتفق الطرفان على ضرورة التنسيق المتواصل بهذا الشأن . وفي السياق ذاته، بحثت حمد مع عدد من ممثلي المؤسسات الدولية والجمعيات الخيرية خلال لقاء عقد في العاصمة المصرية القاهرة، سبل التعاون المشترك لتوفير الاحتياجات الحالية للأسر الفلسطينية المتواجدة في مصر وذلك من خلال التعاون مع سفارة دولة فلسطين لدى مصر. وقالت إن هناك 100 ألف مواطن فلسطيني قدموا من غزة إلى مصر، بينهم 30 ألف طالب، بسبب عدوان الاحتلال المتواصل على القطاع. وشددت على ضرورة تضافر الجهود من أجل تلبية مختلف احتياجاتهم من مساعدات غذائية ونقدية وأثمان أدوية وأجرة منازل اضافة لتقديم الدعم الاجتماعي والنفسي للفئات المهمشة وخاصة الأطفال والنساء وذوي الإعاقة للعلاج ما بعد الصدمة. ـــ م.ج