وزير الخارجية الأمريكي يعرب عن الاستعداد للعمل مع الكونغرس لصياغة “رد مناسب” على الجنائية الدولية

وزير الخارجية الأمريكي يعرب عن الاستعداد للعمل مع الكونغرس لصياغة “رد مناسب” على الجنائية الدوليةواشنطن – 21 – 5 (كونا) — أعرب وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن اليوم الثلاثاء عن استعداده للعمل مع الكونغرس لصياغة “رد مناسب” على إعلان المحكمة الجنائية الدولية سعيها لإصدار أوامر اعتقال بحق رئيس وزراء الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير دفاعه يوآف غالنت.كلام بلينكن جاء خلال جلسة استماع للجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ بشأن ميزانية وزارة الخارجية سأله خلالها السيناتور الجمهوري جيمس ريش عما إذا كان مستعدا للعمل معه على تشريع للرد على الجنائية الدولية.وقال بلينكن “بالنظر إلى أحداث الأمس أعتقد أن علينا أن ننظر إلى الخطوات المناسبة التي يجب اتخاذها للتعامل مرة أخرى مع هذا القرار الخاطئ للغاية”.وأضاف “سنكون سعداء بالعمل مع الكونغرس ومع هذه اللجنة للتوصل إلى الرد المناسب لذا دعونا نرى ما لديكم ويمكننا أن ننطلق من هناك” موضحا أنه يريد العمل مع أعضاء اللجنة الجمهوريين والديمقراطيين في هذا الخصوص.وفي هذا السياق قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان بيار في ايجاز صحفي قدمته على متن الطائرة الرئاسية المتجهة إلى نيوهامبشير “إننا نجري مناقشات مع الكونغرس بشأن الخطوات التالية”.وكان المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية كريم خان قد أعلن أمس الإثنين أن لديه أسبابا معقولة للاشتباه بأن نتنياهو وغالانت يتحملان المسؤولية الجنائية عن ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في أراضي دولة فلسطين (في قطاع غزة) اعتبارا من الثامن من أكتوبر 2023 على الأقل.وسبق أن فرضت إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب عقوبات على مسؤولي المحكمة الجنائية الدولية في عام 2020 بسبب تحقيقها في جرائم حرب محتملة ارتكبها مسؤولون عسكريون ومخابرات أمريكيون في أفغانستان وهي عقوبات رفعتها إدارة الرئيس جو بايدن في العام التالي. (النهاية)ر س ر / ر ج