وزير الخارجية الإيراني: حان الوقت لإتخاذ إجراءات عقابية ضد الكيان الإسرائيلي المحتل

وزير الخارجية الإيراني: حان الوقت لإتخاذ إجراءات عقابية ضد الكيان الإسرائيلي المحتلطهران – 25 – 3 (كونا) — دعا وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان اليوم الاثنين إلى اتخاذ إجراءات عقابية ضد قوات الكيان الإسرائيلي المحتل وتشكيل فريق دولي لتقصي الحقائق بخصوص جرائمه في قطاع غزة منها ما جرى في مستشفى (الشفاء).وقالت وزارة الخارجية الإيرانية عبر موقعها الإلكتروني إن ذلك جاء خلال اتصال هاتفي بين عبداللهيان والممثل الأعلى للسياسة الخارجية والامنية في الاتحاد الاوروبي جوزيب بوريل.واعتبر عبداللهيان خلال الاتصال أن “استمرار الأزمة الانسانية وتجويع أهالي غزة من قبل الكيان الإسرائيلي جعل الوضع في غزة يتحول الى أزمة القرن الحقيقية”.وفي سياق آخر شدد الوزير الايراني على ضرورة استمرار الحوار واللقاءات مع أوروبا لرفع الحظر المفروض على بلاده مؤكدا أن إيران عازمة على استمرار تعاونها “البناء” مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وفي المقابل تتوقع من الأطراف الغربية أن تفي بالتزاماتها فيما يخص رفع العقوبات بالكامل عنها.من جانبه أكد بوريل تمسك الاتحاد الأوروبي ب”إنجاح” المحادثات النووية مع ضرورة استمرارها بين الجانبين.وفيما يخص الأوضاع في فلسطين المحتلة أكد بوريل برنامج الاتحاد الاوروبي القاضي بمواصلة ارسال المساعدات الانسانية الى غزة ودعم اجراءات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا) ودعم جهود الامم المتحدة وأمينها العام للتوصل الى إيقاف دائم لاطلاق النار والتعاون مع مسؤولي السلطة الفلسطينية.واعرب المسؤول الأوروبي عن معارضته للهجوم الاسرائيلي على مدينة رفح منتقدا سياسة هذا الكيان في تجويع المدنيين.واشار بوريل الى “دور ومكانة” إيران المهمة اقليميا داعيا الى استمرار الجهود لخفض التصعيد في المنطقة. (النهاية)م و / ر ج