وزير الدفاع الأمريكي يؤكد الاستمرار بالضغط لضمان قدرة أوكرانيا على حماية أجوائها ومواطنيها وبنيتها التحتية

وزير الدفاع الأمريكي يؤكد الاستمرار بالضغط لضمان قدرة أوكرانيا على حماية أجوائها ومواطنيها وبنيتها التحتيةواشنطن – 20 – 5 (كونا) -– أكد وزير الدفاع الأمريكي لويد أوستن اليوم الاثنين أن الولايات المتحدة والدول الأخرى الأعضاء في مجموعة الاتصال الدولية الخاصة بأوكرانيا ستستمر في الضغط لضمان قدرة أوكرانيا على “حماية أجوائها ومواطنيها وبنيتها التحتية المدنية”.جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك جمع الوزير أوستن مع رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات الجوية تشارلز براون عقب مشاركتهما في الاجتماع ال 22 لمجموعة الاتصال الدولية الخاصة باوكرانيا.وقال وزير الدفاع الأمريكي “لقد التقينا اليوم في لحظة صعبة بالنسبة لأوكرانيا فقوات (الرئيس الروسي فلاديمير) بوتين تفتح جبهة أخرى للاستيلاء على الأراضي الأوكرانية ذات السيادة” بالإشارة إلى المعارك بالقرب من مدينة (خاركيف) الواقعة شمال شرق أوكرانيا والتي تعتبر ثاني أكبر مدن البلاد.وأضاف أوستن “المدافعون في معركة صعبة لكن القوات الروسية تدفع ثمنا باهظا لهذا العدوان” مضيفا “لقد أمضينا الكثير من الوقت خلال اجتماع مجموعة الاتصال في مناقشة أنظمة الدفاع الجوي المنقذة للحياة والتي تساعد أوكرانيا على درء موجات الصواريخ الروسية والطائرات بدون طيار الإيرانية والذخائر الكورية الشمالية”.وأكد “سوف نستمر في الضغط من أجل ضمان ملكية أوكرانيا لأجوائها وقدرتها على الدفاع عن مواطنيها وبنيتها التحتية المدنية”.كما شدد على أن “الولايات المتحدة وحلفاؤها وشركاؤها في جميع أنحاء العالم مستمرون في التركيز بشدة على متطلبات أوكرانيا على المدى القريب في (خاركيف) وأماكن أخرى وسوف يستمرون في الضغط من أجل إيجاد حلول سريعة لاحتياجات أوكرانيا الأكثر إلحاحا”.وأعاد التأكيد على أن “النتيجة في أوكرانيا دقيقة وحاسمة بالنسبة للأمن الأوروبي والأمن العالمي والأمن الأميركي”ومن جانبه قال رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات الجوية الأمريكية تشارلز براون إن القوات الأوكرانية “تواجه تحديات خاصة في منطقة خاركيف حيث تدافع ضد الهجمات الروسية المتزايدة”.وأضاف “في الأيام الأخيرة شنت روسيا هجمات جديدة على خاركيف بهدف إنشاء منطقة عازلة مكوكية على طول الحدود الأوكرانية” معتبرا أن روسيا “تتوقع أن يؤدي فتح جبهة خاركيف هذا إلى تحويل التركيز والقدرات الأوكرانية عن المجالات الحيوية الأخرى”.ونوه بأن “الدفاع الجوي الأوكراني يواجه تحديات فيما يتعلق بالاحتياطيات والمخزونات لحماية أجواء اوكرانيا ضد الضربات الروسية المستمرة للبنية التحتية المدنية الحيوية مما يؤكد أهمية عمل هذا التحالف لدعم أوكرانيا”.وفي معرض سؤاله بشأن ما كان بإمكانه التأكيد على أن أوكرانيا لا تقوم باستخدام الأسلحة والذخائر الأمريكية لشن هجمات داخل روسيا أكد براون “استمرار الجانب الاوكراني في استخدام الأسلحة التي نقدمها داخل أوكرانيا”.وكان اوستن قد وصف المعارك بين القوات الأوكرانية والروسية بالقرب من (خاركيف) في كلمته الافتتاحية لاجتماع مجموعة الاتصال بأنها “صعبة وخطيرة.”وأضاف “بفضل إقرار الملحق الإضافي.. سنواصل الموافقة على حزم المساعدة الأمنية الكبيرة لأوكرانيا وسوف نرى تدفقا ثابتا للمساعدات الأمريكية لأوكرانيا أسبوعا بعد أسبوع”.وأكد استمرارالولايات المتحدة في “تصميمها على القيام بدورها بتقديم المساعدة مرة تلو الاخرى والتي من شأنها أن تحدث فرقا حقيقيا في هذه المعركة”. (النهاية)ر س ر / ف ا س