(يونيفيل): القرار 1701 الإطار المناسب لحل “سياسي ودبلوماسي دائم”

(يونيفيل): القرار 1701 الإطار المناسب لحل “سياسي ودبلوماسي دائم”بيروت – 4 – 7 (كونا) — أكدت قوة الأمم المتحدة المؤقتة في لبنان (يونيفيل) اليوم الخميس إبلاغها السلطات اللبنانية والاحتلال الإسرائيلي بأن قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1701 هو الإطار المناسب “للتحرك نحو حل سياسي ودبلوماسي دائم”.جاء ذلك في تصريح أدلت به المتحدثة باسم (يونيفيل) كانديس أرديل خلال زيارة قامت بها لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب اللبناني للمقر العام لقيادة القوة الأممية في بلدة (الناقورة) الحدودية جنوبي لبنان حيث كان في استقبال أعضائها القائد العام للقوات الدولية اللواء أرلدو لاثارو.وقالت أرديل إن زيارة النواب اللبنانيين مقر (يونيفيل) تعد “جزءا من دعم القرار 1701” وتظهر أهمية العمل الذي تقوم به القوة الأممية تجاه الحكومة اللبنانية.وأشارت إلى أن الوضع في الجنوب اللبناني يشهد فترات يشتد فيها التوتر وأخرى تكون أكثر هدوءا مشيرة إلى دور القوات الدولية في التواصل مع “السلطات على جانبي (الخط الأزرق) لحثها على العودة إلى إيقاف الأعمال العدائية”.من جهته أكد النائب اللبناني فادي علامة الذي ترأس وفد اللجنة أن “لبنان لا يريد الحرب ويريد تنفيذ القرارات الدولية” مشيرا إلى أن زيارة لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب تأتي بالتزامن مع استحقاق موعد التجديد لقوات (يونيفيل) “للاستمرار بأداء مهمتها الإنسانية”.وشدد على موقف لبنان “المتعاون بشكل مطلق وواضح لتطبيق القرار الدولي 1701 والذي يشكل طريقا ومدخلا للتهدئة وإيقاف الحرب”.وكان لبنان قد طلب من الأمم المتحدة نهاية الشهر الماضي تجديد ولاية (يونيفيل) عاما آخر علما أنها تنتهي في ال31 من أغسطس المقبل. (النهاية)ا ي ب / م ع ع