34238 شهيدا ومفقودا جراء 2325 مجزرة للاحتلال في غزة منذ بدء العدوان

غزة في 03 فبراير /قنا/ ارتكبت قوات الاحتلال الإسرائيلي 2325 مجزرة خلال 120 يوما من حرب الإبادة الجماعية المتواصلة على قطاع غزة، راح ضحيتها 34 ألفا و238 شهيدا ومفقودا، بينهم 27 ألفا و238 وصلوا إلى المستشفيات، فيما لا يزال هناك 7 آلاف مفقود، بالإضافة إلى 66 ألفا و452 جريحا.

وأوضح المكتب الإعلامي الحكومي في قطاع غزة، في بيان له اليوم، أن الشهداء، الذين ارتقوا منذ بدء العدوان على غزة في السابع من أكتوبر الماضي، بينهم 12 ألف طفل و8190 شهيدة من النساء، فضلا عن 339 شهيدا من الطواقم الطبية و46 من عناصر الدفاع المدني و122 صحفيا، إلى جانب 99 معتقلا من الكوادر الصحية و10 من الصحفيين.

وأضاف البيان أن 11 ألف جريح بحاجة للسفر للعلاج بالخارج لإنقاذ حياتهم، كما أن هناك 10 آلاف مريض بالسرطان يواجهون خطر الموت، بالإضافة إلى 700 ألف مصاب بأمراض معدية نتيجة النزوح ، فصلا 60 ألف سيدة حامل معرضة للخطر لعدم توفر الرعاية الصحية و350 ألف مصاب بأمراض مزمنة معرضون للخطر بسبب عدم إدخال الأدوية.

وأسفر القصف المتواصل للاحتلال على قطاع غزة، بحوالي 66 ألف طن من المتفجرات، عن تدمير 70 ألف وحدة سكنية بشكل كامل وتدمير 290 ألف وحدة سكنية جزئيا وجعلها غير صالحة للسكن، ما حول مليوني شخص إلى نازحين، كما دمرت قوات الاحتلال 140 مقرا حكوميا و100 مدرسة وجامعة بشكل كلي و295 مدرسة وجامعة جزئيا، و183 مسجدا بشكل كلي و264 مسجدا جزئيا.

وأشار البيان إلى أن قوات الاحتلال استهدفت المستشفيات والمنشآت الصحية في قطاع غزة بشكل مكثف، حيث أخرج الاحتلال 30 مستشفى و53 مركزا صحيا عن الخدمة، كما استهدف 150 مؤسسة صحية بشكل جزئي، ودمر 122 سيارة إسعاف.