“AIM للاستثمار” تختتم فعالياتها في أبوظبي بشراكات استراتيجية

أبوظبي في 10 مايو/ وام / اختتمت الدورة الـ13 من قمة “AIM” للاستثمار 2024 فعالياتها أمس ، بعد 3 أيام من النقاشات المتخصصة والمنتديات والمعارض المبتكرة وجلسات التواصل التي تم تنظيمها في مركز أبوظبي الوطني للمعارض، بهدف تبادل المعرفة والخبرات، وتسليط الضوء على مستجدات المشهد الاستثماري العالمي للخروج بحلول مبتكرة لمواجهة التحديات والمتغيرات الحالية والمستقبلية.

وقال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية “ ترجمت الاستضافة الناجحة للقمة التزام دولة الإمارات الراسخ بتعزيز بيئة أعمال حيوية وشاملة، وساهمت في ترسيخ مكانة دولة الإمارات كمركز عالمي للأعمال يوفر فرصاً لامثيل لها للتوسع والنمو”.

وأضاف ” في هذا التجمع العالمي الكبير، انضم 138 من كبار الشخصيات رفيعة المستوى مع 12427 زائر من 179 دولة للاحتفاء بهذا الحدث، الذي تضمن 412 جلسة حوار هدفت إلى استكشاف اتجاهات الاستثمار والتحديات والفرص عبر الجلسات النقاشية والحوارية التي شارك فيها أكثر من 927 متحدثا، بما في ذلك رواد الصناعة وصانعي السياسات وقادة الفكر في تجمع عالمي لتبادل الآراء والأفكار القيمة بهدف تعزيز العمل الجماعي والتعاون لدفع النمو الاقتصادي المستدام على نطاق عالمي”.

من جانبه، قال داوود الشيزاوي، رئيس مؤسسة “AIM” العالمية.. “ تواصل قمة AIM للاستثمار دورها كمنصة محورية تعمل على توحيد القادة من مختلف القطاعات لمواجهة التحديات الملحة واغتنام الفرص الناشئة في مجال الأعمال والتمويل والحوكمة، فضلاً عن مواجهة التحديات وتبني أحدث الاتجاهات في قطاعات الاستثمار والتكنولوجيا والابتكار، حيث أضاءت المناقشات الديناميكية لنا المسارات نحو مستقبل التنمية الاقتصادية المستدامة”.

وأضاف “ شهد ت دورة القمة لهذا العام توقيع 43 مذكرة تفاهم بين الكيانات الحكومية والمؤسسات المالية وشركات القطاع الخاص شملت قطاعات متنوعة، من التمويل والتكنولوجيا إلى الرعاية الصحية والتعليم، مما يؤكد دور القمة في تعزيز التعاون والاستثمار العابر للحدود. كما استضافت القمة أيضا 8130 اجتماع B2B للتواصل بين الشركات ورجال الأعمال”

وقال ” استضافت القمة 3 اجتماعات طاولة مستديرة رفيعة المستوى وشملت أجندة القمة أيضاً المعرض الذي سلط الضوء على أحدث الابتكارات والمنتجات والخدمات التي قدمها 352 عارضا منهم 136 شركات ناشئة من 71 دولة حول العالم، فيما ساهمت العروض التفاعلية والعروض التوضيحية في إكساب المشاركين رؤى مباشرة حول أحدث التطورات التي تشكل مستقبل مختلف الصناعات”.

كما سلط عرض الوجهات الاستثمارية الضوء على المناطق المزدهرة في جميع أنحاء العالم، في حين سلطت الشركات الناشئة واليونيكورن الضوء على مستقبل التكنولوجيا في مختلف المجالات مثل التمويل، والزراعة والطب وغيرها.

وتستعد مؤسسة “AIM” العالمية لتنظيم قمة “AIM”للاستثمار 2025، التزاماً منها بمواصلة الرحلة نحو تشكيل اقتصاد عالمي أكثر ازدهاراً وشمولية، بما يحقق التنمية الاقتصادية المستدامة ويسهم في تشكيل المشهد الاستثماري المتطور باستمرار بقوة متجددة.